رئيس الوزراء الكندي يثير الجدل بسبب فيديو مسرب قبل جنازة الملكة إليزابيث -فيديو

أحدث رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو جدلا واسعا، عقب انتشار مقطع مصور له، ظهر فيه وهو يغني بأحد الفنادق بالعاصمة البريطانية، ساعات فقط  قبل جنازة الملكة إليزابيث.

وتعرض ترودو لانتقاد واسع كما اتهم بافتقاره للباقة وذلك بعدما ظهر في هذا الفيديو، الذي سجل في ساعات متأخرة من يوم السبت الماضي، وهو يقف واضعا ذراعيه على البيانو، ويشارك في أداء نشيد الملكة في فندق كورينثيا، وفق ما أفادت صحيفة “التلغراف” البريطانية.

وكان خلف البيانو العازف الكندي الشهير غريغوري تشارلز، الذي كان ضمن الوفد الكندي في الجنازة، كما كانت زوجة رئيس الوزراء الكندي، صوفي جريجوار،  حاضرة رفقة عدد من أعضاء الوفد الكندي الذين حضروا للمشاركة في الجنازة.

وقد دفعت الانتقادات اللاذعة التي تلقاه ترودو مكتبه إلى إصدار  بيان أوضح بأن ” رئيس الوزراء انضم إلى تجمع صغير مع أعضاء الوفد الكندي، الذين اجتمعوا للإشادة بحياة وخدمة الملكة”.

وأضاف أن “غريغوري تشارلز، وهو موسيقي مشهور من كيبيك ومتلقي وسام كندا، عزف البيانو في بهو الفندق، وقد انضم بعض أعضاء الوفد بمن فيهم رئيس الوزراء إليه”.

كما أوضح ذات البيان، أن “على مدار الأيام العشرة الماضية، شارك رئيس الوزراء في أنشطة مختلفة لتقديم احترامه للملكة، واليوم يشارك الوفد بأكمله في جنازة الدولة”.

يذكر أنه قد جرى، أول أمس الإثنين، تشييع جثمان الملكة إليزابيت، التي جرى دفنها  في مراسم عائلية مغلقة بالمدافن الملكية، بحضور حوالي 800 شخص من ملوك وزعماء العالم.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Annahar Al Arabi (@annaharar)


من إسبانيا.. زياش يرد على وحيد خاليلوزيتش



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى