شهادات مؤثرة لعائلة الشاب”مول الكلب”: ولدنا مربي وخاص الناس ميحكموش قبل ما يعرفوا -فيديو

كشفت والدة الشاب المعتقل على خلفية ترويع تلاميذ إعدادية ابن بطوطة بحي بوركون، بمدينة الدارالبيضاء، أنها فوجئت بمجيء عناصر الأمن، لإلقاء القبض على ابنها بالتبني، بعد مرور 4ساعات، على وقوع الحادث.
وأكد أم هشام المعطاوي بالتبني على استقامة إبنها حسن سلوكه، في أوساط الحي الذي يقطنه لسنوات، مشيرة إلى أن ابنها لم يعمد إلى تهديد التلاميذ بالكلب، مستدركة القول” ولدي تحامواه عليه أربعة وتعداووا عليه، علاش مصوروهمش، ولدي الدافع عليه حتى واحد”.
واستنكرت المتحدثة ذاتها نعث ابنها ب”المشرمل”، مؤكدة على أنها تبنت هشام هو طفل صغير جدا، مردفة القول أن الكل يشهد بحين سلوك هذا الأخير.
وفي السياق ذاته صرح والد الشاب هشام المعتقل قائلا ” ولدي جاب الكلب صغير ورباه وعالجوا كان مريض، وتقسم معاها مكلاتو”، وطالب الأب المكلوم بنبرة حزن مؤثرة، الرأي العام الذي نعت ابنه بالمجرم” راعيةا لي راني مريض ،وفي السكر والقلب وفاتح على الصمام…هذا الدري تنعشر بيه، خطواتي باش نلقا الله عاووني على هذه الحسنة”.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى