لقاء المغرب وبوركينا فاسو يؤرق بال الرجاء والوداد

ينتاب القلق فريقا الرجاء الوداد الرياضيين، بشأن إمكانية الاعتماد على نجومهما في ودية المنتخب المغربي المقبلة أمام بوركينا فاسو لدقائق عديدة.

وكانت الناخب الوطني وحيد خليلوزيتش، قد اعتمد على لاعب الوداد، أيوب العملود في لقاء غانا الماضي، كأساسي، متواجدا في الميدان مدة 80 دقيقة، كانت كفيلة بعدم مشاركته في لقاء الوداد، أمس الأربعاء، أمام الدفاع الحسني الجديدي.

ويخشى قطبا البيضاء، أن يتم الاعتماد على نجومهم لوقت طويل، خاصة وأنهما مقبلان على مباراتين قويتين، إذ سيواجه الرجاء نظيهر نهضة بركان في الدار البيضاء، فيما سيرحل الوداد إلى أكادير لملاقاة نادي الحسنية.

في حين، كان الناخب الوطني، قد أكد أنه سيجري تغييرات على مستوى التشكيلة الأساسية المعتمدة في لقاء بوركينا فاسو، ما يعزز إمكانية اعتماد على اللاعبين المحليين.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى