ميسي يوجه صفعة قوية لباريس سان جيرمان

أوقف النجم البرازيلي، نيمار دا سلفا، مفاوضات تمديد عقده مع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، متراجعا عن قرار الاستمرار مع الفريق لمواسم قادمة.

وأفادت صحيفة “ليكيب” الفرنسية، اليوم الإثنين، أن نيمار أوقف مفاوضات تجديد عقده مع باريس سان جيرمان، بعدما كان اللاعب في طريقه لتمديد ارتباطه بالنادي.

وتابعت أن نيمار كان في مراحل متقدمة بمفاوضات جديد عقده مع باريس سان جيرمان، قبل أن يتواصل الأرجنتيني، ليونيل ميسي معه، ويدعوه للعودة إلى برشلونة مقابل عدم تجديد عقده مع الفريق الفرنسي.

وأشارت أن نيمار بات يرغب في العودة إلى الفريق الكتالوني واللعب بجانب ميسي، كما أن دافعه ارتفع مع تولي خوان لابورتا رئاسة الفريق الكتالوني، خلفا لجوسيب ماريا بارتوميو.

وتعد خطوة ميسي صفعة قوية لباريس سان جيرمان، الذي يرغب في ضمان استمرار النجم البرازيلي في صفوفه بتجديد عقده، خاصة وأن النجم الآخر كيليان مبابي، يرغب في مغادرة الفريق وخوض وتجربته الأولى خارج الدوري الفرنسي.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى