مُذكرا بتبرعه لصندوق “كورونا”.. وادو يُهاجم شخصيات بارزة في الكرة الوطنية ويؤكد معارضته للقجع

يستمر الدولي المغربي، عبد السلام وادو، في خرجاته المؤكدة لموقفه الداعم لرئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، على حساب رئيس الجامعة الملكية المغربية، فوزي لقجع، في الانتخابات الخاصة بعضوية المكتب التنفيذي بالاتحاد الدولي لكرة القدم.

وانهالت الرسائل والتعليقات على وادو من قِبل لاعبين سابقين وشخصيات بارزة في كرة القدم الوطنية، تعتبر موقفه خيانة للأخيرة وتحثه على التراجع والعدول عن قناعاته.

ولم يتأخر رد وادو الذي بات نشطا على حسابه الخاص في “تويتر” منذ إفصاحه عن قراره، إذ رد على معارضيه مع تحديد هوياتهم في تدوينة وضع فيها صورة لخبر تبرعه بمليون درهم لصندوق تدبير جائحة كورونا ومعلقا بـ: “السادة الحداوي، عبد الحق رزق الله الملقب بماندوزا- النيبت- شيبو- محمد الصالحي، أشكركم على رسائلكم الطيبة ولكل فلسفته في حب الوطن، أتمنى لكم استمرارا جيدا في ربح النظام دون أي قيمة مضافة لكرة القدم”.


وجاء رد وادو بالتدوينة الحالية، على من اعتبروا دعمه لزطشي على حساب لقجع خطوة غير وطنية وخيانة لكرة القدم المغربية، خاصة وأن رئيس الجامعة الملكية سيكون المسؤولي المغربي الوحيد الذي يصل إلى تنفيذية الفيفا ما إن فاز بالمنصب.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى