بطل مغربي يسبح في المياه الجليدية ويحطم رقما قياسيا

حطم السباح المغربي، حسن بركة، رقمه القياسي، أول أمس الخميس، بالرابطة الدولية لرياضة السباحة في المياه الجليدية.

وتمكن بركة، من السباحة مسافة 1600 متر في المياه الجليدية، ببحيرة “أكلمام أزمزا” التابعة لإقليم خنيفرة، في حرارة مياه تتراوح بين 3 و4 درجات مئوية، محطما الرقم القياسي، في زمن قدره الـ34 دقيقة و36 ثانية.

ويعد ابن مدينة تطوان من الأبطال المغاربة العالميين، إذ يعد المغربي الوحيد الذي أنهى الماراثون العالمي المتكون من سبع ماراثونات، في سبعة أيام وسبع قارات.

كما نجح بركة، في عبور مضيق البوسفور ومضيق جبل طارق سباحة، كما حقق عدة أرقام أخرى تجعله من أبرز الرياضيين المغاربة.

زر الذهاب إلى الأعلى