بعد تمنيه انتصار الرجاء بلقب “البطولة العربية”.. حملة شرسة تطال “الصحافي السعودي”

أطلق عدد من السعوديين، حملة شرسة على الصحافي السعودي، عبد العزيز الدغيثر، الذي أعرب عن حبه لنادي الرجاء الرياضي، متمنيا انتصاره بكأس محمد السادس للأندية الأبطال، على حساب نادي الاتحاد.

وخرج الدغيثر في فيديو اجتاح مواقع التواصل، يقرّ فيه بحبه لنادي الرجاء ويبدي فيه سعادته بانتصاره على الاسماعيلي وتأهله للدور النهائي، مضيفا: “الكأس ستكون رجاوية أمام الاتحاد”.

وعاد الصحافي نفسه ليخرج في فيديو آخر، قائلا: “لا تلوموني على أمنياتي، أنا رجاوي نصراوي، وكل شخص من حقه يشجع الفريق الذي يحب، هذه رياضة بعيدة عن الوطنية”.


وانهالت الانتقادات على من قبل صحافيين ونقاد سعوديين وكذا رواد مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرين الأمر خيانة لهم ولوطنهم، كون الاتحاد يمثل السعودية في النهائي المرتقب أمام الرجاء.

يذكر أن الرجاء انتصر على الاسماعيلي، بثلاثة أهداف مقابل واحد، في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، ضاربا موعدا مع الاتحاد في المباراة الختامية التي ستقام على مركب الأمير مولاي عبد الله بالرباط.

زر الذهاب إلى الأعلى