الأرجنتين ونابولي.. الحداد لأيام على رحيل “مارادونا”

أعلنت الأرجنتين الحداد على رحيل أسطورتها، دييغو أرماندو مارادونا، الذي غادر الحياة في الـ60 من عمره، بسبب أزمة قلبية حادة.

وقرر رئيس الأرجنتين ألبيرتو فرنانديز، دخول بلاده حدادا لثلاثة أيام، بعد وفاة “مارادونا” طالقا العنان لأحزان شعب بلاده المتعلقين باللاعب الذي وهبهم الأفراح ووضع علمهم في القمة.

وخرجت جحافل الناس إلى شوارع مدن الأرجنتيني متخذين أمام صور اللاعب في الجدران مكانا للمكوث والتعبير عن أسفهم الشديد على فراقه.

كما خيم الحزن على سكان مدينة نابولي جراء رحيل بطلها الذي حمل فريقها للقمة، إذ يجوبون شوارع المدينة المكتسية بصور “الأسطورة” الذي يبقى حبهم له أبديا.

وعلى غرار الأرجنتين ونابولي، سيتسمر العالم في حداده على فراق مارادونا الذي وحد الجميع على حبه والاعتراف بمجده.

زر الذهاب إلى الأعلى