مرشح لانتخابات رئاسة برشلونة: “هناك خطر أن يتحول الفريق إلى ميلان أو مانشستر يونايتد جديد”

يستغل المرشح لرئاسة نادي برشلونة الإسباني، فيكتور فونت، الوضعية الصعبة للفريق وخسارته لقب الدوري لصالح الغريم ريال مدريد، من أجل إسقاط الإدارة الحالية للنادي، وذلك مع اقتراب انتخابات رئاسة الفريق المقامة سنة 2021.

وحمل فونت مسؤولية المستوى الضعيف والوضعية السيئة التي يتخبط فيها الفريق للإدارة، إذ أكد في تصريح لشبكة “بي بي سي” أنه يخشى بلوغ برشلونة للمرحلة التي بات عليها ميلان ومانشستر يونايتد.

وقال المتحدث نفسه: “هناك خطر أن يتحول برشلونة إلى ميلان أو مانشستر يونايتد جديد بعدم المنافسة على الألقاب”.

قبل أن يتابع متغزلا بميسي: “نريد أن يعرف ميسي أنه في حال استطعنا الفوز بالانتخابات الرئاسية المقبلة سنضع جميع إمكانياتنا لتجهيز الفريق بعناصر تساعده على الفوز على الأقل بلقبي دوري أبطال في آخر سنوات مسيرته”.

وشكل الإخفاق المحلي وكذا تصريحات ميسي الأخيرة زلزالا وضع إدارة برشلونة ومدربه كيكي سيتيين في خطر كبير، بعدما عبر النجم الأرجنتيني عن استيائه من الطريقة التي تُدار بها الأمور في النادي، مؤكدا أنه كان علم بعدم قدرة النادي بتحقيق الألقاب بالمستوى الضعيف الذي يقدمونه في عدة مباريات.

زر الذهاب إلى الأعلى