بتمريرة حاسمة في لقاء بلد الوليد.. ميسي يُحقق أرقاما تاريخية

بالعربية LeSiteinfo - منصف ايت الصغير

نجح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، في تحقيق أرقام قياسية بتمريرته الحاسمة التي أتت بهدف برشلونة الوحيد أمام بلد الوليد، في المباراة التي انتصر فيها وواصل ملاحقة غريمه ريال مدريد.

ومنح ميسي تمريرة حاسمة لزميله أرتورو فيدال الذي استغلها وسجلها منها هدف المباراة الوحيد.

ووصل صاحب الكرات الذهبية الستة، عقب لقاء بلد الوليد، لـ20 تمريرة حاسمة في الموسم الحالي بالدوري الإسباني، معادلا الرقم الذي حققه زميله السابق، تشافي هيرنانديز موسم 2008-2009 كأكثر من أعطى تمريرات حاسمة في الموسم الواحد في المنافسة.

كما استطاع ميسي لحد مباراة بلد الوليد تسجيل 22 هدفا ومنح 20 تمريرة حاسمة، ليصبح ثاني لاعب يحقق هذا الرقم في القرن الحالي بعد الفرنسي تيري هينري الذي سجل موسم 2003-2004 24 هدفا ومنح 20 تمريرة حاسمة.

ويمتلك ميسي أفضلية تحطيم الرقمين إذ ما ينتظر برشلونة ثلاث مباريات قبل إسدال الستار على الموسم الحالي من الدوري الإسباني.


‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

ملعب “كامب نو” يستضيف موقعة برشلونة ونابولي

ملعب "كامب نو" يستضيف موقعة برشلونة ونابولي