بعد استئناف التدريبات.. إشكالية تؤرق أندية البطولة الوطنية

تواجه جل أندية البطولة الوطنية، إشكالية عدم التحاق لاعبيها الأجانب بالتدريبات، بعدما غادروا البلاد بعد توقف نشاط كرة القدم بسبب جائحة “كورونا”.

ومع تحديد موعد استئناف البطولة الوطنية، وتأهب الأندية للعودة إلى جو التباري والمنافسة، إشكالية باتت تُؤرق الفرق التي لم تستعد نجومها العالقين في بلدانهم  بسبب حظر الطيران الدولي.

وتترقب الأندية بلهفة كبيرة موعد إيقاف الحظر وعودة الطيران الدولي، من أجل التحاق نجومهم العالقين خارج المغرب بالتدريبات ومحاولة الاستعداد جيدا في ما تبقى من أيام قبل عودة الدوري.

وتخشى الفرق استمرار غياب نجومهم عن التدريبات واستئناف المنافسة دون تواجدهم، خاصة أن وثيرة البطولة الوطنية ستكون سريعة بسبب البرمجة، ما سيفرض على الأندية الاستفادة من جميع اللاعبين المتاحين، باعتماد نظام التدوير لتجنب الإرهاق.

وتخوض الأندية الوطنية تدريباتها استعدادا لعودة البطولة الوطنية، مع الالتزام بالبروتوكول الصحي الذي وضعته الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بتنسيق مع الجهات المسؤولة، لحماية اللاعبين من خطر الإصابة بفيروس “كورونا” والحد من تفشيه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى