أسباب وتفاصيل الإستماع لأحمد أحمد بباريس

بالعربية LeSiteinfo - منصف ايت الصغير

فجرت صحيفة “جون أفريك” الفرنسية، مفاجأة تفيد إيقاف رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أحمد أحمد، بباريس، من قبل المكتب المركزي الفرنسي لمكافحة الفساد والجرائم المالية والضريبة.

وحسب ما أوردته الصحيفة ذائعة الصيت، فإن الإيقاف جاء على خلفية فسخ العقد من جانب الـ”كاف” فقط،  والذي كان يربطه مع الشركة الألمانية المتخصصة في اللوازم الرياضية “بوما” لصالح شركة تيكنيكال ستيل.

وأوضح المصدر ذاته أن إلقاء القبض على أحمد أحمد جاء بسبب البلاغ الذي تقدم به سكرتير الاتحاد الإفريقي السابق، عمرو فهمي، والذي اتهم فيه أحمد أحمد، بوقوعه في حالات فساد.

وكانت تقارير صحافية ألمانية، قد كشف في وقت سابق عن التهم الموجهة لرئيس الـ”كاف” بعد شكوى عمرو فهمي، وهي منح رشوة قدرها  ألف دولار لرؤساء الاتحادات الوطنية، كما طلب الحصول على معدات كرة القدم للكاف بقيمة 830 ألف دولار من شركة يملكها صديق أحمد أحمد.

فيما التهمة الثالثة، فتتعلق بشرائه سيارتين جديدتين على حساب خزينة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، مقابل 400 ألف دولار، واحدة منها متواجدة في مصر والثانية في مدغشقر.

وكان أحمد أحمد قد حضر الكونغريس الـ69 للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، والذي جرى بالعاصمة الفرنسية باريس.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

تفاصيل خمس ساعات من محاكمة الصحافيين الأربعة والمستشار البرلماني حيسان

بعد تأجيل جلسات متابعة الصحافيين الأربعة والبرلماني عبد