حجي يرفض وصف “الأفعى” ويرد على الزاكي: “أنا ماشي ولد الحرام”

بالعربية LeSiteinfo - عبدالغفور ضرار

رد مصطفى حجي، المدرب المساعد للفرنسي هيرفي رونار، مدرب المنتخب المغربي، على تصريحات الناخب الوطني السابق بادو الزاكي، الذي فتح النار عليه ووصفه بـ”الأفعى” التي كانت تشتغل معه وتحاربه من الداخل.

وقال مصطفى حجي المساعد السابق لبادو الزاكي في تصريح حصري لـ”سيت أنفو” ، أنه يشتغل رفقة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وفق عقد احترافي، دون تقديم توضيحات أخرى.

وأضاف نجم المنتخب المغربي سابقا “أنا أحترم كثيرا بادو الزاكي واتمنى له مسيرة موفقة رفقة الدفاع الحسني الجديدي، مضيفا بالقول ” لن أدخل في هذا “بوليميك” الذي مر عليه 3 سنوات”.. ” أنا ماشي ولد الصداع أو ماشي ولد الحرام، أو هذا الشي أنا بعيد عليه”.

وأوضح مصطفى حجي في حديثه، أن هدفه الحالي هو أن يساهم في تألق المنتخب في مصر، و أن يكون في نفس مستوى منتخب 2004، بعدما قدم مستوى رائع في مونديال روسيا 2018، مشيرا الى أنه يتمنى أن يتم ادخال الفرحة والسرور على الشعب المغربي .

وكان الناخب الوطني السابق بادو الزاكي، قد أكد أن تدوينة رونار أكبر دليل على أنه كان يقدم عملا كبيرا في المنتخب الوطني رغم “الأفعى” (يقصد حجي)، التي كانت تشتغل معه وتحاربه من الداخل. مضيفا أنه بعد تدوينة رونار تأكد من مصدر الإشاعات التي كانت تلاحقه، وتحاول الإساءة إلى سمعته، وعلاقته بلاعبي المنتخب الوطني.

وكشف الزاكي أن رونار فضح حجي، وأبان عن حقيقته كمؤطر، مضيفا أن الجامعة من حقها تغيير المدرب والبحث عن مدرب آخر، ولكن لا يمكن لحجي وهو ضمن طاقمه التقني أن يكون وراء التعاقد مع مدرب آخر.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

مغربي وحيد في قائمة أعظم 50 لاعبا في تاريخ القارة السمراء

مغربي وحيد في قائمة أعظم 50 لاعبا في تاريخ القارة السمراء