رونالدو مدافعا عن كوتينيو وفالفيردي: “عند الهزيمة لا أحد يحمل ميسي المسؤولية”

أبدى النجم البرازيلي السابق رونالد ودا ليما، استياءه من الانتقادات اللاذعة التي تلاحق كل من المدرب أرنيستو فالفيردي وفيليبي كوتينيو، من قبل جماهير برشلونة الذين حملوه مسؤولية الإقصاء من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وأكد الظاهرة البرازيلية في تصريح له، أنه على الجماهير احترام جميع اللاعبين كما يحترمون ميسي، بقوله: “ميسي أفضل لاعب في العالم، عند الانتصار ينال ميسي الإشادة والفوز يكون بسببه، وعند الهزيمة الانتقادات تطال فالفيردي وكوتينيو فقط ولا أحد يحمل ميسي المسؤولية.. إنه نقص كبير في احترام جميع اللاعبين والمدربين”.

وأشار رونالدو أنه لم يتفاجأ من انتصار ليفربول على برشلونة، كون الفريق الإنجليزي كان الأفضل فوق أرضية الميدان والأكثر حماسا ورغبة في التأهل إلى نهائي أبطال أوروبا.

وفور الإقصاء من سباق الفوز بالكأس ذات الأذنين، وجهت جماهير برشلونة الغاضبة أسهم الانتقادات إلى فالفيردي وبعض لاعبي الفريق بمن فيهم كوتينيو، داعين الإدارة إلى التخلي عنهم بعد نهاية الموسم الجاري.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى