تألق ملفت للمحترفين في دوريات الأبطال

بالعربية LeSiteinfo - بوملال حمزة

عرفت، ليلة أمس الثلاثاء، إجراء مبار العودة من دور 16 بدوري أبطال أوروبا، حيث تغلب نادي أياكس الهولندي على مضيفه ريال مدريد الاسباني برباعية مدوية في ملعب السانتياغو برنبيو، في حين انهزم بروسيا دوتموند الالماني امام ضيفه توتنهام الاجليزي بهدف دون رد.
وهنئ الناخب الوطني هيرفي رونار، كل من حكيم زياش و نصير المزراوي في تغريدة عبر حسابه الرسمي، في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، حيث غرد: “انتصار و تأهل رائع لأياكس و لاعبينا الثلاثة زياش، مزراوي ولبيض”،
في حين تأسف لخروج حكيمي رفقة دورتموند، إذ أضاف في نفس التغريدة: “مسار جيد، رغم إقصاء حكيمي مع دورتموند امام توتنهام”.
وتمكن الدولي المغربي حكيم زياش، برفقة نصير المزراوي من قيادة نادي أياكس الهولندي لتجاوز عقبة ريال مدريد بنتيجة (4-1)، بميدان هذا الأخير.
وبدون مقدمات افتتح مايسترو المنتخب الوطني التسجيل بعد مرور سبعة دقائق فقط على بداية اللقاء، قبل أن يتناوب كل من البرازيلي نيريس، تاديتش، و شون على تسجيل رباعية الفريق الهولندي، والذي كان قد هزم على ميدانه في مباراة الذهاب ب نتيجة (2-1)، ليقلب الطاولة على الملكي و يفوز في مجموع المبارتين بنتيجة (5-3).
وظهر زياش كالعادة بأداء مميز، حيث سجل الهدف الأول، و كان وراء العديد من المحاولات أزعجة دفاع الملكي، وتحصل الدولي المغري على ثاني أعلى تنقيط 8,86 في المباراة حسب موقع “whoscored” المتخصص خلف زميله في الفري تاديتش.
ومن جهته استمر نصير المزراوي في أدائه الثابت على مستوى الظهير الذي يشغله بشكل رسمي هذا الموسم مع نادي العاصمة الهولندية، حيث لعب اللاعب ذو 21 ربيعا، 80 دقيقة تميز فيها بالحد من خطورة أجنحت الريال ليحصل على تنقيط بلغ 7 درجات دائما حسب موقع “whoscored”، في حين فضل مدرب أياكس إيريك تين هاغ عدم الزج بالجناح المغربي زكرياء لبيض الذي تابع اللقاء من مقاعد البدلاء.
وفي مباراة الثانية التي لعبة بالموازاة مع لقاء الريال ضد أياكس، استقبل نادي بروسيا دورتموند الألماني ضيفه الإنجليزي نادي توتنهام، وهو مثقل بهزيمة في مباراة الذهاب قوامها ثلاثة أهداف دون رد.
وعرفت المقابلة غياب الدولي المغربي أشرف حكيمي لاعب ريال مدريد المعار للنادي الألماني، الذي ضل حبيس دكة البدلاء، حيث تفاجأت جماهير سيغنال إيدونا بارك بغياب الظهير المغربي عن اللقاء لحساب زميله ماريوس وولف، لكن تغييرات المدرب لوسيان فافر لم توتي أكلها حيث مني بهزيمة جديدة أمام جماهيره بنتيجة (1-0) وبإجمالي (4-0)، ليغادر حكيمي رفقة دورتموند دوري أبطال أوروبا من الدور 16.
وفي القارة الصفراء تمكن الدوليين المغربيين المهدي بنعطية وزميله يوسف العربي، من قيادة فريقهم الدحيل القطري للفوز على ضيفهم الاستقلال الإيراني في الجولة الأولى لدور مجموعات دوري أبطال آسيا، وتمكن الدحيل من افتتاح التسجيل عن طريق قائد النخبة الوطنية المهدي بنعطية في الدقيقة 56، من رأسية مركزة، قبل أن يضاعف يوسف العربي النتيجة بعد انفراده بالحارس الإيراني في الدقيقة 73، في حين ختم اللاعب علي عفيف ثلاثية الدحيل في الدقيقة 91، ليتصدر بذلك النادي القطري بقيادة بنعطية و العربي ترتيب المجموعة الثالثة لدوري أبطال آسيا.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

تأجيل موعد تقديم زياش لجماهير تشيلسي بسبب جائحة “كورونا”

تأجيل موعد تقديم زياش لجماهير تشيلسي بسبب جائحة "كورونا"