تخريب وعنف وإغماءات.. حرب المدرجات تضرب ملعب مراكش

صور سوداء تلك التي رسمها جمهور فريق أولمبيك آسفي، اليوم الأحد، ضمن الجولة 14 من البطولة الاحترافية اتصالات المغرب، في مدرجات الملعب الكبير لمدينة مراكش، عقب نهاية مباراته أمام فريق الكوكب المراكشي على الرغم من تحقيق القرش المسفيوي للانتصار بهدفين لواحد.

وكشف مصدر لـ”سيت أنفو”، أن الجماهير المحسوبة على فريق أولمبيك آسفي مررت عددا من الرسائل اللا أخلاقية والايحاءات الجنسية في المدرجات، عبر لافتات تتهم لاعبي الكوكب بأنهم “أبناء دعارة”.

ووصل عدد المصابين من قوات الأمن وفق ما أكده مصدر الموقع، الى سبعة دركيين تم رشقهم بالحجارة من قبل الجماهير المسفيوية، التي عمدت إلى تكسير كراسي المركب الرياضي لمدينة مراكش.

وشدد المصدر نفسه، أن إصابات الدركيين توصف بالخطيرة حيث تم نقلهم على عجل الى المستشفى، فيما بلغ العدد التقريبي لعدد الكراسي التي تم اقتلاعها الى 6000 كرسي بالجهة اليسرى من الملعب.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى