بنعطية: الأهم ليس المشاركة بل الانتصار

بالعربية LeSiteinfo - منصف ايت الصغير

أعرب الدولي المغربي ومدافع فريق يوفنتوس الإيطالي، المهدي بنعطية، عن فخره واعتزازه بكون ملايين المغاربة يحرصون على متابعته مع فريقه، بالإضافة إلى أنه أصبح نموذجا ولاعبا يحتذى به من طرف الأطفال المغاربة.

وصرح بنعطية في مقابلة أجراها مع شبكة “بي بي سي” على هامش ترشيحه لنيل جائزة أفضل لاعب في إفريقيا سنة 2018، “خضت تجارب عدة خلال السنوات التي مضت بهذا الميدان، وتعلمت أن الأهم ليس المشاركة بل الانتصار، أعلم أن الملايين من المغاربة يتابعونني وهذا يجعلني فخورا وشخصا يحتذى به من طرف الأطفال المغاربة”.

وأضاف صاحب 31 سنة: “أنا  هنا لكي أتوج بالألقاب، أذهب يوميا إلى ملعب التداريب وأتمرن بهدف واحد وهو الفوز، الأمر الذي يجعلني سعيدا دوما”.

وأكد بنعطية في معرض حديثه على أن هناك فريق شاسع بين المركز الأول والثاني ملمحا إلى رغبته باحتلال المرتبة الأولى والفوز بالجائزة، بقوله: “البعض يعتقد أنه ليس هناك فرق كبير بين المرتبة الأولي والثانية ولكنهم خاطئون، هناك فرق شاسع وعظيم بينهما”.

وكان بنعطية قد تألق وقدم مستوى جيد خلال الموسم الماضي عندما كان يعتمد عليه كأساسي، بيد أن هذه السنة أصبح قائد المنتخب الوطني جليس دكة بدلاء نادي السيدة العجوز، ولا يكتفي بدقائق اللعب القليلة التي يمنحها له مدربه ماسيمليانو أليغري.

‎مقالات ذات صلة

Facebook Comments

إقرأ أيضا

المغرب.. تسجيل 11 وفاة بـ”كورونا” والحصيلة: 58

المغرب.. تسجيل 11 وفاة بـ"كورونا" والحصيلة: 58