مدرب بايرن ميونيخ يخشى حدوث مفاجآت أمام برشلونة

قال جوليان ناغلسمان، مدرب بايرن ميونخ، اليوم الإثنين، إنه لا يعتقد أن فريق برشلونة صار أسوأ بعد رحيل الأرجنتيني ليونيل ميسي، مضيفا أن المسؤولية مشتركة بين العديد من اللاعبين.

وعقد ناغلسمان اليوم مؤتمرا صحفيا للحديث عن مباراة برشلونة وبايرن ميونخ التي تُقام مساء غدا الثلاثاء على ملعب “الكامب نو” في أولى لقاءات دور مجموعات بطولة دوري أبطال أوروبا.

وأضاف ناغلسمان: “برشلونة يلعب الآن بطريقة مختلفة، ليونيل هو اللاعب الذي يجعل المباراة تدور حوله ويبحث عنه زملاؤه، الآن المسؤولية مشتركة بين العديد من اللاعبين بوجود ممفيس ديباي ولوك دي يونغ يمتلك برشلونة لاعبين جديدين مثيرين للغاية ولديهما قدرات مختلفة، لن أقول إن برشلونة الآن أسوأ بدون ميسي”.

وأثنى ناغلسمان على أداء فرينكي دي يونغ وبيدري، ثنائي فريق برشلونة، وأصر على أنه لا يعتقد أن “البلوغرانا” أسوأ الآن من ذي قبل.

وفيما يتعلق بمباراة الغد، تابع: “إذا كانوا هم الأفضل فالوقت هو الذي سيثبته، ولكن على أي حال نحن نريد الظفر بالثلاث نقاط، لدينا فكرة للتعامل مع مختلف طرق اللعب الأساسية، نحن على استعداد جيد وآمل ألا تحدث مفاجأة”.

ورفض المدرب الألماني إبداء أي إشارات متعلقة بتشكيلته الأساسية في لقاء برشلونة مقارنة بتشكيلة مباراة لايبزيغ الماضية بالبوندسليغا، وفي هذا السياق أجاب قائلا: “لم نقرر بعد”.

وسيرافق غنابري، الذي عانى من مشكلات في ظهره، بعثة الفريق البافاري وسيراقب الجهازين الفني والطبي حالة اللاعب في الساعات المقبلة.

وأما بالنسبة إلى ليفاندوفسكي، الذي أثار مخاوف الجهاز الفني للفريق، فتدرب اليوم وسيسافر مع المجموعة، ويعتقد ناغلسمان أنه يمكنه أن يعول عليه في لقاء برشلونة.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى