مدرب المغرب يعول على تألق نجمين في مباراة الكونغو الديموقراطية

يستعد المنتخب المغربي لخوض الدور الحاسم المؤهل لنهائيات كأس العالم بقطر 2022، حينما يلتقي نظيره الكونغولي ذهابا وإيابا في 25 و29 من مارس الجاري.

ويعول الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش، على تألق نجمين بارزين في صفوف “أسود الأطلس” من أجل الإطاحة بمنتخب الكونغو والتأهل للمونديال للمرة الثانية تواليا.

ويعد الثنائي سفيان بوفال وأشرف حكيمي، من أبرز الأسلحة التي سيعتمد عليها المدرب البوسني للتفوق على منتخب “الفهود” لاسيما في ظل المستويات الكبيرة التي قدمها اللاعبان في كأس إفريقيا الأخيرة بالكاميرون.

وكان المنتخب المغربي مهددا بفقدان خدمات بوفال في مباراتي الكونغو، بعد العقوبة التي سلطها الاتحاد الإفريقي على اللاعب جراء الأحداث التي شهدتها مباراة المغرب ومصر في كأس إفريقيا.

ومن المنتظر أن يشكل الثنائي المذكور خطورة على دفاع الكونغو الديموقراطية، في ظل السرعة والإمكانيات التقنية اللذان يمتلكانها.

يشار إلى أن مباراة الذهاب ستقام يوم الجمعة المقبل في كينشاسا، على أن تقام مواجهة الإياب في الدار البيضاء يوم 29 من الشهر الجاري.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى