صدمة.. هذا ما كانت تخشاه الجماهير المغربية قبل بداية المونديال!

ارتفعت أثمنة تذاكر مباريات المنتخب المغربي في كأس العالم روسيا 2018، سواء أمام نظيره الإيراني في الخامس عشر من يونيو المقبل، أو المنتخب البرتغالي خمسة أيام بعد ذلك، وبالتحديد في العشرين من الشهر ذاته، أو المواجهة الأخيرة أمام إسبانيا في الخامس والعشرين من يونيو المقبل.

وحسب صحيفة “الأخبار” في عددها الصادر ليوم غد الثلاثاء، فإن ثمن تذاكر مباريات الأسود الثلاث الأولى كان يصل إلى 110 دولارات أمريكية، أي ما يقارب 950 درهما مغربيا للمباراة الواحدة، قبل أن يرتفع الثمن إلى 220 دولارا أمريكيا، أي ما يقارب 1950 درهما مغربيا، وهو الثمن الذي ستتحكم فيه السوق مع اقتراب انطلاق المونديال.

وأضافت الصحيفة نفسها، أن الثمن المحدد سالفا هو نفسه لجميع مباريات المنتخبات 32 المشاركة في المسابقة، إذ ليس هناك تغيير في أثمنة التذاكر لمنتخبات قوية أو أخرى أقل منها مستوى، فالإتحاد الدولي لكرة القدم اعتمد مقياسا واحدا لأثمنة مباريات جميع المنتخبات.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى