اللجنة الأولمبية تساهم في صندوق جائحة “كورونا”

قررت اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية، المساهمة في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، والذي تم إحداثه بأوامر من الملك محمد السادس، بعد تفشي الفيتوس المستجد في المغرب.

وأعلنت اللجنة الوطنية الأولمبية أنها قررت المساهمة بمبلغ 200 مليون سنتيم، وذلك انخراطا منها في الجهود التي تبدلها بلادنا، في مواجهة هذه الآفة، واستحضارا لقيم التضامن بصفتها دعامة أساسية لمجتمعنا المغربي.

جدير بالذكر أن العديد من الفعاليات الرياضية والاقتصادية في بلدنا قامت بالمساهمة في الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا، على غرار الجامعة الملكية لكرة القد، وجامعة الكاراطي، وغيرها.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى