وضعان متناقضان للرجاء والوداد قبل الديربي

يدنو موعد ديربي البيضاء، بين الوداد والرجاء الرياضيين، في صدام هو الأول للفريقين بالموسم الحالي، لحساب الجولة الـ14 من البطولة الوطنية الاحترافية.

ويطبع التناقض وضع الفريقين، قبل موعد لقائهما معا في ملعب البشير بالمحمدية، بين هدوء واستقرار ينعم فيه الرجاء، عقب نتائج إيجابية ومرضية، آخرها الانتصار الكبير على اتحاد طنجة، وبين الوداد الذي يتمخض في نتائج سلبية ومشاكل يعيشها على كافة الأصعدة.

وتبرز أوضاع الفريقين، الطرف الذي يطمئن جماهيره على نتيجة الديربي مقارنة بالخصم، رغم تساوي الرغبة في تحقيق الفوز والحصول على النقاط الثلاث من الغريم، في ظل تنافسهما معا على صدارة ترتيب الدوري.

وكان الرجاء قد حقق انتصارا كبيرا على اتحاد طنجة، بستة أهداف مقابل واحد، متمكنا من بلوغ النقطة الـ27 في رصيده، مقابل خسارة الوداد أمام أولمبيك آسفي بهدفين مقابل واحد، متوقفا عداده عند النقطة الـ23.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى