هيئة الأمم المتحدة تستمع للحكمة المغربية بشرى كربوب

نشرت هيئة الأمم المتحدة تقريرا مفصل عن حياة الحكمة بشرى كربوب، والتي تشتغل في الوقت ذاته، مهمة مفتشة شرطة.

وحكت كربوب التي سرقت الأضواء في بطولة إفريقيا للأمم الكاميرون 2021، كل شيء عن شخصيتها وعن معاناتها قبل أن تصبح حكمة.

وقالت كربوب في حوار للموقع الرسمي لهيئة الأمم المتحدة، أنجز في شهر غشت الماضي وأعيذ نشره في الساعات القليلة الماضية، أن حلمها بأن تصبح حكمة بدا لها مستحيلًا في فترة سابقة.

وعن هذا الأمر توضح كربوب:” أنا من مدينة صغيرة ومحافظة، ولذا كان من الصعب على أسرتي تقبل أنني أود أن أدشن مسيرة مهنية في ساحات الرياضة، ولكن لحسن حظي، تبدل الحال. واليوم، وأنا أبلغ 33 عامًا من عمري، بوسعي القول إني مفتشة في ولاية أمن مكناس بالمغرب، أنا حكمة كرة قدم دولية وأنا أم لفتاة ذات 3 أعوام!”

وتابعت:”لقد نشأت في بيئة أبوية مع إخوة أكبر سنًا لم يقبلوا رؤيتي مرتديةً السراويل القصيرة في أثناء ممارسة الرياضة. بالنسبة لهم، كانت كرة القدم للرجال فقط. ومع ذلك، فإن والدتي، التي كانت تؤمن بي منذ وأن كنت طفلة، وافقت سرًا على السماح لي بالخروج ولعب كرة القدم مع جيراننا.”



الركراكي يرفض مهمة من “كاف” لهذا السبب





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى