هل يؤكد الوداد تفوقه التاريخي على صن داونز؟

يتجدد اللقاء بين فريقي الوداد الرياضي وماميلودي صن داونز الجنوب إفريقي مساء الأحد المقبل في ذهاب نهائي مسابقة الدوري الإفريقي، بعد مواجهتهما في 12 مباراة سابقة.

ويتفوق الوداد على صن داونز في المواجهات المباشرة التي جمعت بين الفريقين خلال آخر ست سنوات، إذ كان وراء إخراجه من منافسات دوري أبطال إفريقيا في ثلاث مناسبات.

وتغلب الوداد سنة 2017 على صن داونز في ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا، علما أن الفريق الجنوب إفريقي كان يحمل صفة حامل اللقب، وفاز ذهابا في بريتوريا بهدف لصفر، ورد الوداد إيابا بالرباط بنفس النتيجةـ ليتم اللجوء إلى الضربات الترجيحية التي منحت بطاقة التأهل للفريق الأحمر.

والتقى الفريقان مجددا في دور المجموعات في السنة الموالية، وانتهت مباراة الذهاب في جنوب إفريقيا بالتعادل بهدف لمثله، وانتصر الوداد إيابا بالمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، بهدف من تسجيل أنس الأصباحي.

وفي 2019، تجدد اللقاء بين الفريقين في مرحلة المجموعات، وفاز صن داونز بملعبه بهدفين لواحد، وبرسم آخر جولة انتصر الوداد بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط بهدف من توقيع محمد ناهيري، جعل الفريق البيضاوي يخطف صدارة المجموعة من صن داونز.

وخلال نفس النسخة، التقى الفريقان في نصف النهاية، وعادل الفوز ذهابا للوداد بهدفين لواحد بالرباط، وتعادلا في جنوب إفريقيا بدون أهداف.

وفي نسخة عام 2020، التقى الفريقان في دور المجموعات وتعادلا ذهابا بالدار البيضاء بدون أهداف، وفاز صن داونز إيابا بملعبه بهدف لصفر.

وفي النسخة الماضية، أقصى الوداد فريق صن داونز من دور نصف النهاية، إذ تعادل الفريقان ذهابا بالدار البيضاء بصفر لمثله، ثم تعادلا إيابا بهدفين لمثلهما في مباراة مثيرة.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى