هل تمنع الإصابة لاعبا بارزا من المشاركة في مباراة المغرب والكونغو؟

خضع يحيى عطية الله، المدافع الأيسر للمنتخب الوطني المغربي، إلى فحوصات طبية جديدة، عقب شعوره بآلام في الدقائق الأخيرة من مباراة زامبيا، التر جرت يوم الجمعة الماضي، برسم تصفيات كأس العالم 2026.

واضطر عطية الله إلى إتمام مباراة الجمعة على الرغم من تعرضه للإصابة، عقب استنفاذ جميع التغييرات المسموح بها، وتغيب عن الحصة التدريبية ليوم السبت وخضع لفحوصات أظهرت عدم خطورة الإصابة التي تعرض لها.

وأكدت مصادرنا أن عطية الله جاهز للمشاركة في مباراة الغد أمام منتخب الكونغو، التي تجرى بملعب أدرار بأكادير، وأن الإصابة التي تعرض لها كانت طفيفة ولا تستدعي غيابه أو خضوعه للراحة.

ولا يملك الناخب الوطني وليد الركراكي خيارات عديدة في مركز الظهير الأيسر، بعد تخلف نصير مزراوي عن الالتحاق بالمنتخب المغربي، بسبب التزامه بأداء مناسك الحج.

ويمكن للركراكي أن يعتمد على اللاعب محمد الشيبي ظهير أيمن أو أيسر، وهو نفس المركز الذي شغله في كأس أمم إفريقيا الأخيرة التي جرت في كوت ديفوار.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى