هدف دراوي ينقذ عادل رمزي

تمكن نادي الوداد الرياضي، من تحقيق انتصار ثمين وصعب على نظيره سيمبا التنزاني، في مباراة صعبة جرت، أمس السبت، بملعب مراكش الكبير، وخلصت لصالح الجانب المغربي، بهدف دون رد، لحساب الجولة الثالثة من المجموعات بدوري أبطال إفريقيا.

وعلّق مصدر لـ”سيت أنفو” عن الفوز المهم والصعب الذي حققه الوداد على سيمبا، مؤكدا أن التعادل كان يقود المدرب، عادل رمزي للرحيل عن الفريق، بسبب النتيجة التي كانت ستنهي بشكل كبير، حظوظ الوداد التأهل إلى الدور القادم من المنافسة.

وتابع أن رحيل رمزي كان وشيكا ومنتظرا، لو انتهت المباراة بالتعادل أو الخسارة، بيد أن هدف اللاعب، زكرياء دراوي، أنقد المدرب وأعطاه فرصة جديدة مع الفريق.

وأشار إلى أن الناصيري على ثقة في المدرب، بيد النتائج السلبية تلقي بثقلها، والرغبة كانت الانفصال، لتغيير وضع الفريق وامتصاص غضب الجماهير.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى