مستجدات حول تأزم وضع البدراوي مع البنزرتي وإمكانية رحيل المدرب عن الرجاء

بات الوضع الداخلي لنادي الرجاء الرياضي، على صفيح ساخن، بعد الاجتماع الذي عقده رئيس الفريق، عزيز البدراوي، مع المدرب، فوزي البنزرتي، بشأن النتائج السلبية الأخيرة التي حققها الفريق في انطلاقة الموسم الحالي من البطولة الوطنية.

وأورد مصدر لموقع “سيت أنفو” أن البدراوي أبدى استياءه للبنزرتي من النتائج السلبية في المباريات الثلاث، إلى جانب الأداء الذي لا يوحي لأي تحسن مرتقب، طالبا منه تفسيرات مقنعة حول الأسباب التي حرمت الرجاء من تحقيق الانتصار في مباراة واحدة على الأقل.

وتابع أن القطرة التي أفاضت الكأس هي ردة فعل المدرب التونسي، الذي أبدى غضبه الشديد من الضغط الذي يعيشه في الفريق، إلى جانب استياءه من مستوى اللاعبين، مخبرا إياه بأن الصفقات لا تلبي الحاجيات واللاعبين المتابعين أغلبهم لا يلائمون أسلوبه.

وأشار إلى أن رئيس الرجاء لم يقتنع بأعذار البنزرتي وردود فعله، الأمر الذي دفعه لمناقشة إمكانية رحيله عن الرجاء، بسبب النتائج السلبية، وسوء قيادته للفريق في انطلاقة الموسم الحالي، محملا إياه مسؤولية النتائج، بالنظر لاختياراته وأسلوبه الذي لم يكن موفقا.

وذكرت مصادر صحافية، تفاوض الرجاء مع المدرب التونسي، منذر الكبير، حول إمكانية الانضمام إلى الرجاء وخلافة مواطنه، فوزي البنزرتي.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى