مذكرات ساحل العاج.. تفاؤل مغربي وصعوبات تغري نزعة التحدي لدى وليد الركراكي

20 يناير 2023، كان للوفد الإعلامي المغربي، موعدا مع الندوة الصحافية للناخب الوطني، وليد الركراكي، التي انعقدت في حدود الساعة الـ11 بتوقيت ساحل العاج، بشأن المباراة المقبلة، يوم الأحد 21 يناير، أمام الكونغو الديمقراطية، في ملعب “لوران بوكو” بسان بيدرو.

تواجد إعلامي وازن، وتفاعل إيجابي ذاك الذي كان، بين الحاضرين في قاعة الندوات الصحافية ووليد الركراكي، الذي عبّر عن إعجابه بالتغطية الإعلامية الضخمة التي ينعم بها المنتخب الوطني المغربي، مشيرا إلى أن الوفد يزيد من شغف وحماس المنتخب المغربي للذهاب إلى أبعد نقطة وإرضاء كافة المغاربة.

حرارة مرتفعة وشمس تطيح بكل صامد عاندها وفضل الثبات تحتها، هازمة إياه من شدتها، إلى جانب الرطوبة العالية، وهي ظروف عاشها الإعلاميون المغاربة، وهم ينتظرون موعد انطلاق تداريب المنتخب المغربي، التي جرت في تمام الساعة الـ14:30 بالتوقيت المحلي، في حضور جميع اللاعبين، مع انعزال نصير مزراوي، الذي اكتفى بالتدرب وحيدا، في تأكيد على عدم جاهزيته لمباراة الكونغو الديمقراطية.

عمل مظن وممتع في ذات الآن، شغف يقودك للتلذذ بالصعاب التي تعترض قيامك بمهامك، وفي ذات الآن أيضا، ظروف تظهر لك ما سيعيشه لاعبو المنتخب الوطني المغربي أمم الكونغو الديمقراطية، والذي سيكون أضعافا مضاعفة، وهم المطالبون ببذل جهد عظيم للتغلب على الخصم والتحديات التي تبقى المنافس الأوحد للأسود.

وضع رفض الركراكي الاعتماد عليه كعذر في المنافسة، مؤكدا أن المجموعة جاهزة وعلى دراية بما ينتظروها، والرغبة تحدوها لمواصلة التقدم وتحقيق الحلم الذي يبقى حقا مشروعا لمنتخب حلّ رابع كأس العالم قطر 2022، وجعل الأحلام أهدافا قابلة للتحقق.

 


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى