مديرية التحكيم تحسم الجدل بخصوص هدف الوداد الملغى أمام المغرب التطواني وتنتقد سلوك البنزرتي

حسمت مديرية التحكيم، التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، الجدل القائم بخصوص الهدف الملغى لفريق الوداد الرياضي أمام المغرب التطواني، ضمن نصف نهائي منافسات كأس العرش يوم الأحد الماضي.

وسجل أيوب الكعبي هدفا في الأنفاس الأخيرة من الأشواط الإضافية للمباراة، لكن الحكم هشام بنرقية ألغاه بعد الاحتكام لتقنية “الفار”.

وأقرت المديرية في لقائها الأسبوعي الذي يتطرق للحالات التحكيمية، بصحة قرار الحكم وهو إلغاء الهدف بداعي وجود تسلل على اللاعب سايمون مسوفا لحظة استلامه للكرة.

وأكد محمد الكزاز الحكم الدولي السابق وعضو المديرية، أن حكم “الفار” لجأ لتقنية خط التسلل الوهمية حيث تم استخدام “المستوى الثالث” من هذه التقنية والتي تسمى “Triangulation”، والتي يكون فيها اللاعب أقرب لخط مرمى المنافس برأسه أو ذراعه أو أقرب منطقة لا تلمس الأرض، وفي هذه الحالة تم وضع النقطة ما بين كتف وتحت إبط مسوفا والتي أظهرت وجود تسلل حسب المديرية.

كما انتقد الكزاز السلوك الاحتجاجي الذي أبداه المدرب فوزي البنزرتي، بعد إعلان الحكم عن نهاية الأشواط الإضافية، حيث “تمادى” المدرب التونسي في احتجاجاته على بنرقية حسب تعبير الحكم الدولي السابق، ما استدعى طرده من اللقاء.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى