مدرب أوغندا لـ”سيت أنفو”: اقترحت أن نستقبل مباراتنا أمام الجزائر بالمغرب

تحسر البلجيكي، بول بوت، مدرب المنتخب الأوغندي لكرة القدم، عن عدم تأهيل ملاعب أوغندا، لاحتضان مباريات تصفيات كأس العام 2026، ما يعني استقباله للمنتخب الجزائري في الجولة الرابعة من التصفيات الخاصة بالقارة الإفريقية، خارج أرضه.

وكانت صحيفة أوغندا أنديبندت“، كشفت في وقت سابق، أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أعلم الاتحاد الأوغندي للعبة برفض تأهيل ملعبه الوطني نامبولي” في مدينة كامبالا عاصمة أوغند بعد التحفظات التي وقفت عندها لجنة التفتيش التابعة للكاف.

وقال بول بوت في تصريحات خاصة لموقع “سيت أنفو سبور”، اليوم الأربعاء:” من المؤكد أن عدم إعادة تأهيل ملعب كمبالا في العاصمة الأوغندية أثر على الاستعدادات لأننا تحاول دائمًا الحصول على دعم الجمهور الان في هذه المباريات المهمة”.

وأضاف:”هناك اشغال في الملعب، العشب في حالة ممتازة، إنه ملعب جميل إذا كان مليئًا بالجماهير، فريق كاوغاندا في حاجة ماسة لمثل هذا الدعم الجماهير وأن يلعب في ميدانه، ولكن علينا أن نتعايش مع الامر، إذا لم نتمكن من اللعب هنا، علينا أن نلعب في مكان آخر وعلينا أن نحاول الاستعداد في ظروف أفضل”.

وأتم:”لقد وضعت اقتراحًا الاتحاد كخطة بديلة، لأنه إذا لم نتمكن من اللعب في اوغاندا، فسوف نكون مضطرين للعب في مكان آخر، لذلك أنا أفضل أن نلعب في المغرب إذا كانت هناك إمكانيات ولكن حتى الآن لا يوجد اي قرار من طرف الاتحاد الاوغاندي،

وأكمل:”المغرب مكتوب في اقتراحي للاتحاد الأوغندي، آمل أن تسير الأمور على هذا النحو”.

أسفرت قرعة تصفيات أفريقيا المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2026، في وقت سابق، عن وقوع المنتخب الأوغندي فيالمجموعة السابعة، إلى جانب كل من الجزائر، غينيا، موزمبيق ،بوتسوانا، الصومال.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى