مباراة المغرب والكونغو الديموقراطية.. المشجع “مول السبع” في قلب الحدث

تصدر المشجع المغربي المعروف بـ”مول السبع”، المشهد في مباراة المنتخب المغربي والكونغو الديموقراطية.

ويلعب المنتخب المغربي في هذه اللحظات ثاني مبارياته في دور المجموعات عن كأس أمم إفريقيا كوت ديفوار بملعب لورون بوكو بسان بيدرو وسط دعم جماهيري كبير.

وانتقل الآلاف من المغاربة من مدن إيفوارية وأوربية وأمريكا والمغرب لدعم الأسود، لعل من أبرزهم المشجع المعروف بمول السبع.

وللمفارقة أن مول السبع ترك شغله في بلجيكا كمسؤول كبير في مطعم بأرقى أحياء العاصمة البلجيكية بروكسيل، لكي يشجع المنتخب المغربي.

ورغم التهديدات التي طالت المشجع بالاستغناء عن خدماته، إلا أن يوسف المعروف بمول السبع يصر على دعم الأسود.

وزاد مول السبع في تصريحات مباشرة من سان بيدرو لموقعنا لوسيت أنفو سبور قائلا:”لا يمكن لأي شخص أن يمنعني من تشجيع المنتخب المغربي.”

وتابع:”لا يهم المال أو العمل ما يهمني هو أن نفرح معا بإنجازات المنتخب المغربي، ويارب متخيبناش في دورة كوت ديفوار.”

ويرافق مول السبع العشرات من جالية المغرب ببلجيكا، كابراهيم والنمس وغيرهم ممن يكنون حبا كبيرا لكل شيء مغربي.

ولم تكن رحلة مول السبع وأصدقاؤه من بلجيكا إلى كوت ديفوار، سهلة، بل تطلبت مبلغا ماليا مهما.

وعن هذا الأمر يقول مصدرنا:”لا يهم كم صرفنا وكم كلفت الرحلة، المهم أن يفوز المنتخب المغربي في جميع المباريات.”

وسمي يوسف بالتسمية المذكورة بسبب حمله الدائم لدمية على شكل أسد، في إشارة إلى لقب المنتخب المغربي، أسود الأطلس.

وقرر المشجع الشهير في بطولة إفريقيا للأمم، إضافة رونق جديد لتشجيعاته، عبر حمل مجسم شبيه بكأس إفريقيا، طلبه من متجر بالصين الشعبية تيمنا بقدرة المنتخب المغربي على التتويج بثاني لقب قاري.

وليس مول السبع الوحيد ممن اشتهروا بتشجيع المنتخب المغربي أينما حل وارتحل، بل إن الأمر يهم العشرات كالظلمي ومول العود والبهجة وغيرهم ممن يشكلون اللاعب رقم 12.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى