كورامي يقرب آيت منا من رئاسة الوداد

يستمر ترقب أنصار الوداد الرياضي، للاسم الذي سيترأس النادي خلفا للمستقيل، عبد المجيد البرناكي، الذي غادر قبل موعد الجمع العام.

وخرج في الساعات الماضية، أنس كورامي، في لقاء إعلامي، غايته تقريب المناصرين من مشروعه الرياضي، وأهدافه، متقدما بتصريحات أتت بالسلب عليه، بالنظر لردود فعل جماهير الوداد.

وقال كورامي، إن الوداد فريق يتوفر على أسماء جيدة، ولا يحتاج لصفقات كثيرة، حاصرا إياها في انتدابين أو ثلاثة انتدابات، مشددا على أن الفريق، كان جيدا الموسم ما قبل الماضي.

وعادت التصريحات على كورامي بالانتقادات من جماهير الوداد، التي أجمعت على ضرورة إحداث تغييرات كبيرة في الفريق، وأن المجموعة الحالية ضعيفة وتحتاج إلى تدعيمات أكثر من التي حددها كورامي.

وشدد عدد من المتفاعلين، على أن تصريحات كورامي، تؤكد على أن هشام آيت منا، يبقى المرشح الأنسب لرئاسة الوداد، خلفا للبرناكي وسعيد الناصيري.

ويشرف آيت منا على رئاسة فريق كرة القدم، بهدف عدم إهدار الوقت والاشتغال على الفريق، مع مكتب مسير مؤقت، إلى حين بلوغ موعد الجمع العام الانتخابي.


مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى