قصص من الديربي (7).. ريمي الزيتوني: كنا نربحو الوداد بأكثر من خمسة ولعبت مع أحسن جيل في الرجاء -فيديو

أكد ريمي الزيتوني، المدافع السابق للرجاء الرياضي، أنه يشعر بالفخر لأنه لعب رفقة أفضل جيل للفريق الأخضر وتوج معه بعدة ألقاب.

وقال ريمي في الحلقة السابعة من برنامج “قصص من الديربي”، إنه لعب “ديربيات” خالدة لن ينساها أبدا، مثل المباراة التي فاز فيها الرجاء بلاعبين شباب، كان أحدهم، على الوداد بكامل نجومه في موسم 1992-1993 في كأس العرش.

وأضاف ريمي: “من الديربيات التي يصعب نسيانها، فوزنا على الوداد بثلاثية ثم خماسية موسم 1995-1996، كنا في قمة العطاء ولولا الحظ لانتصرنا بأكثر من خمسة أهداف لواحد في مباراة كأس العرش، لأن صلاح الدين بصير فعل كل شيء في تلك المواجهة ولم ينجح في التسجيل”.

وأوضح ريمي أن المناوشات التي كانت تحصل بين لاعبي الرجاء والوداد داخل الملعب، كانت تنتهي مع نهاية المباريات، مشيرا إلى أن علاقة جيدة تجمعه حاليا بعدد من اللاعبين السابقين للوداد.

وأكد المدافع الرجاوي السابق أنه استفاد من خبرة مجموعة من المدربين الذين تعاقبوا على تدريب الفريق الأخضر، أمثال الروسي فالنتين إيفانوف والجزائري مزيان إيغيل وامحمد فاخر ووحيد خاليلوزيتش وآخرين، مبرزا أنه لم يلعب كثيرا مع الراحل أوسكار فيلوني.

وتحدث ريمي عن ظروف مغادرته للرجاء، مشيرا إلى أنه أحس بنوع من التهميش فقرر تغيير الأجواء والتوقيع في صفوف نادي الاتحاد الرياضي (التبغ الرياضي سابقا)، قبل اعتزال كرة القدم بشكل نهائي.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى