قصص من الديربي (2).. بوجمعة قصاب يتحدث عن خماسية “الديربي” ورحيل بلخوجة وأهدافه في مرمى الرجاء -فيديو

أكد بوجمعة قصاب، المهاجم السابق لفريق الوداد الرياضي، أنه من ضمن اللاعبين الذين لعبوا أكبر عدد من مباريات “الديربي”، من بداية التسعينات إلى بداية الألفية الثالثة.

وقال بوجمعة خلال حلوله ضيفا على برنامج “قصص من الديربي”، إن هزيمة الوداد أمام الرجاء بثلاثة لصفر في البطولة ثم بخمسة أهداف لواحد في ربع نهائي كأس العرش، تعود بنسبة كبيرة إلى اندماج فريق الرجاء مع الأولمبيك البيضاوي سنة 1995.

وأضاف بوجمعة: “كنا نعاني من بعض المشاكل في تلك الفترة، وتزامن ذلك مع اندماج الرجاء والأولمبيك وأصبح الفريق أكثر قوة واستطاع أن يفوز علينا في مباراتين متتاليتين بحصتين كبيرتين، قبل أن نرد في إياب نفس الموسم بانتصار بهدف لصفر، سجلته في مرمى الحارس الدغاي، وحرمنا الرجاء من الاحتفال بلقب البطولة على حسابنا”.

ونفى بوجمعة ما كان يتردد في أواخر التسعينات عن وجود تفاهم بين مسؤولي الرجاء والوداد على إنهاء مباريات “الديربي” بالتعادل، مشيرا إلى أن لا أحد سبق له أن طلب من لاعبي الفريق الأحمر أمرا مماثلا طيلة فترة ممارسته.

وتحدث بوجمعة عن انتصار الوداد على الرجاء في إياب بطولة موسم 2000-2001 بثلاثة أهداف دون رد، بقيادة المدرب الراحل الأرجنتيني أوسكار فيلوني، مشيرا إلى أن الفريق الأحمر كان بإمكانه أن ينهي المباراة بحصة أكبر، لولا تضييع مجموعة من الفرص السهلة في الشوط الثاني.

وأوضح بوجمعة أن أسوأ ذكرى له في “الديربي” كانت في شتنبر 2001، عندما توفي اللاعب الراحل يوسف بلخوجة عقب سقوطه مغشيا عليه في “ديربي” نصف نهائي كأس العرش.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى