قرار عموتة يثير اهتمام أندية وطنية

أعلن الإطار الوطني، الحسين عموتة، رغبته في إنهاء مهامه كمدرب للمنتخب الأردني، بعد الإنجاز التاريخي الذي حققه معه، ببلوغ نهائي كأس أمم آسيا 2023.

وأكد عموتة، في تصريح للقناة “الثانية”، أنه قرر مغادرة المنتخب الأردني، بعد ما يقارب 3 أشهر، وذلك لالتزامات عائلية، تدفعه للعودة إلى الوطن، وإنهاء تجربته رغم نجاحها.

ويغري قرار عموتة، مجموعة من الأندية، خاصة الراغبة في إحداث تغييرات على مستوى تركيبتها والتحضير للموسم المقبل، مع الإطار الوطني.

وربطت مصادر صحافية، عموتة بمجموعة من الأندية، كالوداد الرياضي، وإمكانية العودة إلى الأخير، ما إن قرر الأحمر الانفصال عن التونسي، فوزي البنزرتي، خاصة وأن عموتة سيكون متاحا بعد نهاية الموسم الحالي.

وأشارت إلى أن عموتة يبقى اسما وازنا ومطلبا للعديد من الأندية الوطنية، التي سترغب في استغلال رغبته في الاستقرار في الفترة القادمة بالمغرب، محاولة كسب توقيعه والاستفادة من خدماته.

وكان عموتة قد عاد في وقت سابق إلى الوداد، بيد أن تجربته كانت قصيرة، بعد قرار المكتب المسير للوداد بالانفصال عنه، لينتقل بعدها إلى الجيش الملكي، ومن ثم إلى المنتخب الأردني.

وإلى جانب الأندية الوطنية، يكسب عموتة صيتا قويا في الدوريات الخليجية، وخاصة القطري، بعد تجربتها السابقة مع السد القطري، وبعد بروزه الملفت في كأس أمم آسيا.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى