عقوبات ثقيلة في انتظار الجيش بسبب تصرفات جمهوره

ينتظر أن تصدر لجنة الانضباط التابعة للعصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية عقوبات ثقيلة في حق فريق الجيش الملكي، بسبب تصرفات جماهيره، خلال وبعد مباراة أمس الثلاثاء، التي جمعته بالوداد الرياضي بالملعب البلدي بالقنيطرة، برسم الجولة العاشرة من منافسات البطولة الاحترافية.

ورمت جماهير الجيش بالقارورات والمقذوفات في اتجاه لاعبي الوداد خلال معظم أطوار المباراة، كما تم رشق اللاعبين وطاقم التحكيم بقيادة حمزة الفارق بالقنينات عقب نهاية الشوط الأول، مما حال دون نزولهم إلى مستودعات الملابس.

ودوّن مراقب المباراة في تقريره الأحداث التي شهدها “كلاسيكو” الجيش والوداد، مما سيؤدي إلى معاقبة الفريق العسكري مجددا، بسبب تسجيل حالة العود للمرة الثالثة، علما أن لجنة الانضباط عاقبت في الرابع عشر من نونبر الجاري فريق الجيش بغرامة أولى قدرها 25 ألف درهم بسبب استعمال الجمهور للشهب الاصطناعية في مباراة يوسفية برشيد، وغرامة ثانية قيمتها 5 آلاف درهم بسبب رمي المقذوفات مع تسجيل حالة العودة.

ويرتقب أن تكون العقوبة أكبر هذه المرة، طبقا لمقتضيات المادتين 77 و105 من قانون الانضباط، بعد تكرار نفس السلوكات في مباريات سابقة هذا الموسم.

وتعرضت حافلة الوداد للرشق بالحجارة مساء أمس، مما أدى إلى تهشيم زجاجها، كما احتجت مكونات الفريق الأحمر على لقطة اعتداء لاعب الجيش، العربي الناجي، على المدافع جمال حركاس بين شوطي المباراة.


whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب



نجم المنتخب المغربي يثير اهتمام برشلونة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى