عبد الحميد الصابيري يثير مخاوف سامبدوريا الإيطالي

لم يقوى الدولي المغربي، عبد الحميد الصابيري، على إكمال مباراة فريقه سامبدوريا أمام ضيفه أودنيزي، التي انتهت به بهزيمة أصحاب الدار بنتيجة هدف لصفر.

الصابيري الذي بدأ المباراة كأساسي، غادر المواجهة مع بداية الشوط الثاني وتحديدا عند الدقيقة 46، بعد عدم قدرته على إكمال المواجهة.

وحسب موقع “كالتشيو نيوز24” الإيطالي، فإن الصابيري طالب المدرب باستبداله، وهو ما يعني أن إصابته قد تكون خطيرة.

وأضاف المصدر، أن الصابيري سيخضع للفحوصات في الساعات القادمة من أجل تحديد خطورة إصابته.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن الصابيري قد يغيب عن المباريات القادمة في وقت يحتاج فيه الفريق إلى كل نجومه من أجل تحسين ترتيبه.

وأبدت عديد الأندية الأوروبية رغبتها في ضم الصابيري، بعد تألق مع المنتخب الوطني المغربي، في مونديال قطر 2022.


قبل ساعات من إغلاق الميركاتو.. أملاح يفاجئ رونالدو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى