طلب من برناكي يثير قلق منخرطي الوداد

لم يحدد عبد المجيد برناكي، رئيس الوداد الرياضي، موعدا مع ممثلين عن هيئة منخرطي النادي، بعد مرور نحو 10 أيام على تلقيه دعوة لعقد اجتماع بين الجانبين.

وكان برناكي قد وعد منخرطي الوداد بتلبية الدعوة وعقد اجتماع عاجل للحديث عن الوضع الراهن ومستقبل رئاسة النادي، خاصة أنه صرح لعدد من المنخرطين البارزين قبل انتخابه رئيسا جديدا خلفا لسعيد الناصري، أنه لن يكمل ولايته وأنه سيقود المرحلة الانتقالية إلى غاية نهاية الموسم.

وبدأ القلق يتسرب إلى منخرطي الوداد بسبب تأخر برناكي في التجاوب مع مطلبهم، خاصة أنهم يعولون على هذا اللقاء لطرح مجموعة من الأسئلة التي تهم على الخصوص موعد الإعلان عن جمع عام انتخابي، وبالتالي فتح الباب أمام الراغبين في تقديم ترشيحهم.

وطلب برناكي مهلة قبل تحديد موعد للقاء المرتقب، بداعي أنه يرغب في معالجة مجموعة من الملفات الخاصة بالانتدابات وتجديد العقود.

وتتخوف فئة من منخرطي الوداد وجماهير النادي من تمسك برناكي ومكتبه المسير بالاستمرار إلى غاية نهاية الولاية بعد أربع سنوات، خاصة أن المكتب المديري الحالي يُنظر إليه على أنه يمثل العهد السابق ولا يتماشى مع طموحات مكونات الوداد التي تدعو إلى تجديد الدماء.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى