طعنة غادرة تنهي حياة لاعب مغربي في إسبانيا

توفي لاعب مغربي شاب يدعى رضى أرشاد بحي سانتا كلارا بمدينة إشبيلية الإسبانية، عقب تعرضه إلى طعنة سكين غادرة، بعد حدوث مشادات مع شابين من جنسية إسبانية.

ونشر فريق أتليتيكو ليبرتاد، الممارس في أقسام الهواة في إسبانيا، بيانا أعلن فيه عن وفاة لاعبه المغربي الشاب، الذي فارق الحياة في سن الواحدة والعشرين، معربا عن ألمه وحزنه لرحيل شاب في مقتبل العمر كانت لديه أحلام وطموحات كبيرة.

وكشفت صحيفة “إل كوريو” الإسبانية أن تحريات الشرطة كشفت أن اللاعب المغربي المتوفى تعرض إلى طعنة بالسكين بعد شجار مع شابين في الثامنة عشرة من عمرهما، مشيرة إلى أن الشجار بدأ داخل ملهى ليلي وانتهى في الشارع بحي سانتا كلارا بإشبيلية.

وطالبت والدة اللاعب الراحل، في تصريحات لموقع “دياريو دي سيفيا” بتحقيق العدالة وإنصاف ابنها الذي غادر الحياة وهو في مقتبل العمر، وعبرت عن شدة ألمها لفقدان ابنها الذي كان يحلم بلعب كرة القدم على أعلى مستوى”.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى