طبيعة إصابة حارث ومزراوي

خضع لاعبا المنتخب الوطني المغربي، أمين حارث ونصير مزراوي، إلى فحوصات طبية بعد العودة من كوت ديفوار، جاءت نتائجها متباينة بالنسبة إلى اللاعبين.

وأصيب مزراوي مجددا على مستوى العضلة الضامة، وهي نفس الإصابة التي تعرض لها في كأس العالم الأخيرة في قطر، ويرتقب أن يغيب عن مباراة يومه الثلاثاء، التي تجمع بين “أسود الأطلس” بين منتخب ليبيريا، في ختام تصفيات كأس أمم إفريقيا.

وأصيب مدافع بايرن ميونيخ الألماني في الشوط الثاني من مباراة المنتخب المغربي أمام كوت ديفوار بأبيدجان، وتم استبداله، شأنه في ذلك شأن زميله أمين حارث، الذي أصيب في الكاحل.

وطمأن الطاقم الطبي للمنتخب الوطني المغربي، الناخب وليد الركراكي بشأن إصابة حارث، التي كانت بسيطة وفقا للفحوصات الطبية، وسيكون جاهزا للمشاركة في مباراة ليبيريا، مساء يومه الثلاثاء، في حال قرر الركراكي ذلك.

ويستعد الناخب الوطني لإجراء مجموعة من التغييرات على مستوى تشكيلة الفريق الوطني في مباراة اليوم، من أجل منح الفرصة للاعبين آخرين لم يشاركوا في ودية كوت ديفوار، مساء السبت الماضي، مستغلا الطابع الشكلي لمباراة ليبيريا، بعد ضمان التأهل في وقت سابق لكأس أمم إفريقيا المقبلة.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى