رئيس الاتحاد البرازيلي يشدد على قوة المغرب وأهمية الودية لـ”سيليساو”

تحدث رئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، إدنالدو رودريغيز، عن مواجهة المنتخب الوطني المغربي، وديا، شهر مارس القادم.

وعقب إعلان المباراة بشكل رسمي، تحدي رودريغيز، لموقع الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، عن مواجهة المغرب، مشددا على قوة الأخيرة وصعوبة المباراة التي تعد اختبارا قويا لرفاق نيمار داسيلفا.

وقال رودريغيز: “سيعود منتخبنا الوطني للملعب لملاقاة خصم قوي، وهو المغرب، الذي وصل إلى الدور نصف النهائي من كأس العالم”.

وتابع سيكون اختبارا جيدا للمنتخب البرازيلي، بالتأكيد، مباراة المغرب ستثير اهتمام المشجع البرازيلي”.

وسيلاقي المنتخب المغربي، في الـ25 من شهر مارس القادم، نظيره البرازيلي، على أرضية ملعب “ابن بطوطة” بطنجة، في ظهور هو الأول لمجموعة وليد الركراكي، بعد مونديال قطر التاريخي.


رسالة عاجلة من بايرن ميونيخ لنصير مزراوي وهذا ما جاء فيها





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى