وليد الركراكي يتلقى خبرا سارا من أحد المهاجمين المحترفين

عاد  زكرياء أبو خلال، المهاجم المحترف في صفوف فريق تولوز الفرنسي إلى أجواء التداريب بعد غياب طويل بسبب الإصابة، وهو ما سيشكل خبرا سارا لوليد الركراكي، مدرب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم.

وفي هذا السياق، نشر الفريق الفرنسي، أمس الثلاثاء، فيديو في صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “إكس” يظهر عودة أبو خلال إلى تداريب الفريق بعد غياب منذ 21 من شهر شتنبر الماضي.

ومن المرتقب أن ينخرط أبوخلال في التداريب الجماعية لفريق تولوز، بعدما أنهى مرحلة التأهيل الفردي.

وخضع أبوخلال لعملية جراحية في لندن، بعد تعرضه لإصابة في الركبة في المواجهة التي جمعت الفريق الفرنسي أمام يونيون سانت غيلواز البلجيكي، في إطار منافسات بطولة الدوري الأوروبي لموسم 2023-2024.

وغاب أبوخلال عن لائحة التي اختارها وليد الركراكي للمشاركة في كأس أمم إفريقيا، ومن المنتظر أن يعود إلى لائحة “أسود الأطلس” في الفترة المقبلة.

ويستعد وليد الركراكي للإعلان عن اللائحة المستدعاة لخوض وديتي أنغولا وموريتانيا في 22 و26 مارس القادم استعدادا للاستحقاقات المقبلة، أبرزها الإقصائيات المؤهلة إلى كأس العالم 2026.

الركراكي يحدد ما يراه سبباً رئيسياً في الإقصاء المبكر من “كان” ساحل العاج

حدد الناخب الوطني، وليد الركراكي، ما يراه سبب الإقصاء المبكر من كأس أمم إفريقيا 2023.

وأكد الركراكي في تصريح صحافي لقناة “الرياضية”، أن الإقصاء المخيب من “الكان” كان بسبب ضعف الجاهزية الذهنية، وهو ما برز في المباراة الأخيرة أمام جنوب إفريقيا.

وتابع: “المشكل ليس بدني، وذلك لتحضيرنا المبكر للمنافسة، المشكل يبقى ذهني بدرجة أولى، والظروف الصعبة من حرارة ورطوبة عاليتين، تسببت في إضعاف تركيز اللاعبين.

وأشار الركراكي إلى أنه يتحمل المسؤولية مع طاقمه المساعد، مشيرا إلى أن لاعبيه قدموا ما لديهم، وهو راض على مستواهم واختياراته.

 

 


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى