حركة “ولاد الدرب” تستنكر ما تعرض له أنصار الكوكب وتطالب بفتح تحقيق معمق

استنكرت حركة “ولاد الدرب” ما تعرض له بعض من مشجعي نادي الكوكب المراكشي من ضرب وجرح باستعمال الأسلحة البيضاء وتجريد من الملابس، حسب ما أظهره مقطع فيديو متداول بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالبت الحركة في بلاغ لها، بفتح تحقيق جدي ومعمق من طرف السلطات الأمنية لإلقاء القبض على المتهمين المحسوبين على جماهير أولمبيك أسفي وتقديمهم للعدالة معاقبتهم لكي يكونوا عبرة لمن يعتبر.

ودقت في ذات البلاغ، ناقوس الخطر حول ما أصبحت تؤول إليه الصراعات بين جماهير كرة القدم، وتحمل في ذلك المسؤولية لبعض الصفحات التي تجعل من تغذية هذه الصراعات سبيلا ل “نجاحها” الافتراضي، وكذلك بعض المسؤولين الرياضيين الذين يستغلونها في خدمة أجنداتهم الانتخابية والسياسوية الضيقة.

كما حثت الجميع على التحلي بروح الوعي والتآخي في التعامل مع جماهير الخصوم الرياضيين، وكذا تغليب الانتماء لنفس الوطن واعتبار أن كرة القدم مجرد لعبة يبقى هدفها الأول والأخير ترفيهي.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى