تقييد وعنصرية من نجمي باريس سان جيرمان.. متابعون ينتبهون لما يتعرض له أشرف حكيمي

اشتد الجدل حول الوضع الذي بات يعيشه النجم المغربي، أشرف حكيمي، في نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، بعدما باتت أدوار اللاعب محدودة في المباريات، بعدما كان أحد نجوم الفريق ومساهما مباشرا في الانتصارات الأولى التي حققها الفريق في الموسم الحالي.

ويمر حكيمي من فترة صعبة مع باريس سان جيرمان نتج عنه تراجع مستواه، وغيابه عن الواجهة في المباريات الماضية للفريق، إذ لم يعد يقدم الأداء الذي عهد عليه، بيد أن محللين ونقاد حملوا أجمعوا على أن اللاعب بات منعزلا عن باقي زملائه وأصبحت أدوار اللاعب دفاعية فقط، بعدما امتاز عن بقية أظهرة العالم بنزعته الهجومية.

ودفعت الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بحكيمي في المباراة الأخيرة الماضية عددا من المتابعين للدخول في جدل حول اللاعب، بين من حمل مسؤولية تراجع مستواه للمدرب، ماوريسيو بوتشيتينو، الذي لم يجد توظيف نجمه، ومن هاجم الثنائي، ليونيل ميسي ودي ماريا، بعدما انتبهوا لتعمد تجاهلهما للمغربي واجتناب تمرير الكرة له.

وكتب أحد الرواد عن وضع حكيمي: “حكيمي يصعد ويفتح دوما زاوية تمرير مناسبة للتقدم وخلف فرصة، إلا أن لا أحد يمرر وتشعر أن الموضوع متعمد خصوصا من ديماريا وميسي”.

وتابع: “لو أن ميسي شخصية أقوى ربما سيطلب التمرير أو سيعاتب زملائه أو سيظهر عدم رضاه على الأقل، ولكن لأن شخصيته طفولية لا يجادل أحدا”.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى