تصريح غريب من وزير الرياضة الجزائري بشأن أزمة مباراة اتحاد العاصمة ونهضة بركان

دافع عبد الرحمان حماد، وزير الشباب والرياضة الجزائري، عن الموقف الضعيف للاتحاد الجزائري لكرة القدم وفريق اتحاد العاصمة، فيما بات يعرف بأزمة مباراة نهضة بركان.

وقال حماد في تصريحات لوسائل الإعلام الجزائرية، يومه الاثنين: “هم (في إشارة إلى نهضة بركان) يفعلون ما يحلو لهم، نحن كوزارة نساند اتحاد العاصمة وكل الفرق الجزائرية عندما تكون على حق”. وأضاف وزير الشباب والرياضة الجزائري، أن اتحاد العاصمة سينال حقه بكل الطرق الممكنة.

وجاء تصريح حماد ليؤكد مساندة ودعم المسؤولين الجزائريين للقرارات والإجراءات المخالفة للقانون التي دأب الاتحاد الجزائري لكرة القدم وباقي الأجهزة الكروية في البلاد على اتخاذها خلال الفترة الأخيرة.

وكان وزير الرياضة الجزائري الأسبق، عبد الرزاق سبقاق، قد أعلن مساندته للاتحاد الجزائري لكرة القدم بعد واقعة حفل افتتاح كأس أمم إفريقيا للاعبين المحليين، وما جرى من تجاوزات وانزلاقات خطيرة، وصلت إلى حد التهجم بشكل صريح على المغرب ووحدته الترابية.

وسبق للوزير الأسبق أن بارك الاعتداء على لاعبي المنتخب المغربي لأقل من 17 سنة، في مباراة ضد نظيره الجزائري، ووصف لاعبي الأخير بالأبطال.

وتحسم اللجنة التأديبية التابعة للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم يوم الأربعاء المقبل في مصير مباراة اتحاد العاصمة الجزائري أمام نهضة بركان، عقب امتناع السلطات الجزائرية عن تسليم الأقمصة المصادق عليها من قبل “الكاف” للفريق المغربي، واستبدالها بأقمصة أخرى مزورة.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى