تدخلات تحول دون اعتماد شباب المحمدية على فريق الأمل في مباراة الحسم

تراجع لاعبو شباب المحمدية في آخر لحظة عن قرار عدم السفر إلى مدينة تطوان لمواجهة اتحاد طنجة، مساء يومه الجمعة، برسم الجولة الأخيرة من البطولة الاحترافية.

وهدد مجددا لاعبو شباب المحمدية بعدم إجراء المباراة الحاسمة التي ستحدد مصير الفريق في بطولة القسم الأول، إذ يتعين عليه تحقيق الفوز وانتظار عدم تحقيق الشباب الرياضي السالمي ومولودية وجدة معا لنتيجة الفوز.

وتدخل عدد من منخرطي النادي والغيورين على الفريق لإقناع اللاعبين بالسفر إلى تطوان والدفاع عن حظوظ شباب المحمدية في البقاء.

وأصبح هذا المشهد يتكرر باستمرار داخل شباب المحمدية قبل كل مباراة تقريبا، في ظل عدم توصل اللاعبين بجزء كبير من مستحقاتهم المالية.

ووصلت العلاقة بين اللاعبين والمسؤولين إلى مرحلة عدم الثقة، إذ قدم المكتب المسير للنادي مجموعة من الوعود للاعبين، دون أن يتم الوفاء بها، مما انعكس سلبا على نتائج الفريق، الذي تراجع إلى المركز ما قبل الأخير برصيد 24 نقطة، مناصفة مع الشباب السالمي، وبفارق نقطة خلف مولودية وجدة.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى