تألق الرجاء والجيش الملكي يزيد من استقرار برلمان الوداد على مرشح لرئاسة النادي

سئم أنصار الوداد الرياضي، من الأزمة التي يعيش على وقعها ناديهم، والذي ترتب عليه نهاية الموسم دون تحقيق لأي لقب، إلى جانب الغياب عن دوري أبطال إفريقيا في الموسم المقبل.

وحسب ردود الفعل القادمة من برلمان الوداد والجماهير، فإن الرغبة فإن تألق الرجاء والجيش الملكي، يزيدان من الرغبة في عودة الوداد سريعا إلى الواجهة والمنافسة على الألقاب، كما جرت العادة في المواسم الماضية.

وتحدد رغبة العودة السريعة إلى منصات التتويج ومنافسة الرجاء والجيش الملكي، خيار برلمان الوداد والجماهير، بشأن الرئيس الجديد للنادي، إذ يرون في المرشح، هشام آيت منا، الاسم القادر على إعادة النادي سريعا إلى الواجهة.

وبالنظر إلى المشروع الرياضي، فإن موقف جل منخرطي الوداد والجماهير، يأتي بالنظر إلى قدرة آيت منا على دعم الوداد ماليا، إلى جانب حنكته ودرايته بالنادي وما يحتاجه.

ويرتقب أن يتم الاستقرار على الرئيس الجديد للوداد، في الثالث من شهر يوليوز القادم، في الجمع العام الذي تقرر عقده.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى