تأجيل البطولة لا علاقة له باللاعبين الدوليين

علم “سيت أنفو”، أن تأجيل البطولة الاحترافية لكرة القدم لا علاقة له لا من قريب ولا من بعيد باللاعبين الدوليين.

ولم يستدع من لاعبي البطولة سوى 9 لاعبين للمشاركة في كأس أمم إفريقيا، بمعدل لاعب من كل فريق باستثناء الجيش الملكي، الذي يضم لاعبين دوليين في البطولة الإفريقية.

وسبق للقيمين على الدوري المغربي، أن صرحوا أن تأجيل البطولة سيكون وفق عدد اللاعبين الدوليين واحتراما لمبدأ تكافؤ الفرص، قبل أن يتبين أن الأمر لا علاقة له بذلك، بسبب قلة لاعبي البطولة المشاركين في كأس أمم إفريقيا.

وعلم أن السبب الرئيسي وراء تأجيل البطولة هو قلة الحكام، حيث استدعي 8 حكام ما بين حكام رئيسيين ومساعدين لقيادة مباريات كأس إفريقيا، مما سينعكس سلبا على عدد الحكام القادرين على قيادة مباريات في الدوري.

ويعاني المغرب خصاصا في التحكيم، لدرجة أن بعض الحكام يعينون أسبوعيا لقيادة مباراتين ما بين الفار والساحة.

وينعكس تأجيل البطولة على مردود الفرق الوطنية الملتزمة بخوض منافسات قارية، حيث ستكون ملزمة بخوض عدد كبير من المباريات في ظرف زمني قصير.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى