بلسان لاعبي الوداد والرجاء.. هذه أهم مشاكل كرة السلة المغربية -فيديو

عبد الإله محب

تحدث لاعبا الرجاء والوداد مهدي رثيلي ونوفل الرياحي، على هامش لقاء الديربي، الذي جرى يوم أمس السبت، وانتهى لصالح الوداد بنتيحة 62 مقابل 45 نقطة خلال اللقاء الذي جمع الطرفين بالقاعة المغطاة للمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، عن المشاكل العديدة التي تعاني منها كرة السلة المغربية.

وأوضح نجم الوداد نوفل رباحي، أن مجموعة من لاعبي الفريق يمارسون بدون عقود، مما ينعكس سلبا على المردود العام.

وزاد موضحا:”اللاعب الذي يملك عقدا مع فريق ما هو اللاعب أكثر حماية، عكس الآخرين غير المرتبطين بأي عقد. فالعقد يحمي اللاعب ويجعله يلعب في ظروف جيدة.”

وبخصوص المعدات الرياضية، أكد رباحي أن كل لاعب مطالب بثلاثة أحذية رياضية سنويا، وهو ما يعني بعملية بسيطة 5000 درهم سنويا خاصة بالأحذية، دون الحديث عن أمور أخرى يلزم لاعب كرة السلة التوفر عليها.

وتمنى رباحي أن تعود اللحمة للسلة الوطنية، مؤكدا أن الأمور تبشر بالخير بعد عودة النقل التلفزيوني للمباريات.

أما لاعب الرجاء مهدي رثيلي، فقال إن الفوارق في الرواتب بين اللاعبين كبيرة جدا، مؤكدا على ضرورة تقنين الوضع لأن الفوارق جد شاسعة، بين من يحصل على الكثير وبين آخرين بدون أي شيء.

وقال رثيلي أن كرة السلة في المغرب مازالت في الهواية، وفي هذا الصدد أوضح قائلا:”أنا مهندس وأمارس كرة السلة كهاوي.”

وأوضح رثيلي، أن توقف الدوري والنشاط العام لكرة السلة لمدة عامين أثر سلبا على الممارسة وحتى على المنتخب الوطني.

وأضاف قائلا:”لا يعقل ألا يلعب المنتخب الوطني التصفيات الإفريقية.”

ودعا رثيلي مكونات السلة المغربية إلى العمل بجد والاجتهاد لإعادة الروح لهذه الرياضة حتى تعود لمكانتها في الساحة الإفريقية والوطنية.

وبخصوص فريق الرجاء أكد رثيلي أن الهدف المنشود هو البقاء في القسم الممتاز.

وزاد موضحا:”فريقنا فريق شاب يكتشف لأول مرة القسم الممتاز، وهذه أول مرة نلعب أمام كاميرات بل تنقل مباراتنا مباشرة في التلفزيون.”

وأردف قائلا:”الهزيمة في الديربي لا تعني أننا فريق ضعيف بل بالعكس، نحن فريق شباب يتطلع للأفضل ويتمنى الدعم اللازم، وفي السنتين القادمتين سيكون هذا الفريق من بين أفضل الفرق في المغرب.”


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى