بعد الإقصاء من الكان.. بلماضي يورط الجزائر

بات الاتحاد الجزائري لكرة القدم، في ورطة، بسبب مدرب المنتخب الأول، جمال بلماضي، بعدما تقرر إقالته مباشرة بعد الخروج المذل للخضر من كأس أمم إفريقيا.

ووفقا لصحيفة “winwin”، فإن جمال بلماضي طالب بالحصول على تعويضات مالية ضخمة مقابل فسخ تعاقده مع الاتحاد الجزائري لكرة القدم.

وأضاف المصدر ذاته، أن بلماضي رفض مقترح الاتحاد الجزائري للعبة، والقاضي بتعويض راتب شهرين، حيث شدد على أنه يمتلك عقدًا خاليًا من بنود الأهداف والشروط مع المنتخب الجزائري، والإقصاء من “الكان” لا يعني فسخ العقد دون تعويضات مالية.

ولم يحقق منتخب الجزائر أي فوز في منافسات كأس أمم إفريقيا منذ انتصاره على السنغال في نهائي نسخة 2019 في مصر، ليتواضع في النسخة السابقة في الكاميرون ثم الحالية التي تجرى في كوت ديفوار.

وخرج المنتخب الجزائري من الدور الأول بنقطة واحدة في كأس أمم إفريقيا الأخيرة في الكاميرون، عقب تعادله بدون أهداف أمام سيراليون، وهزيمته أمام غينيا الاستوائية بهدف لصفر، ثم أمام كوت ديفوار بثلاثة أهداف لواحد.

وأقصي منتخب الجزائر مجددا من الدور الأول في النسخة الحالية عقب تذيله المجموعة بنقطتين، من تعادلين أمام أنغولا وبوركينا فاسو، وهزيمة أمام موريتانيا بهدف دون مقابل.


الركراكي يضع لاعبا بارزا في كرسي الاحتياط في مباراة الكونغو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى